التشخيص لذوي فرط الحركة وتشتت الانتباه

* طرق الكشف والتشخيص                                                                                                                                                                                     – السيرة المرضية والكشف السريري
– المقابلة الشخصية
– جمع البيانات السلوكية
– التقييم النفسي والتربوي
* معايير التشخيص
– مدة استمرار الأعراض : تكون الأعراض موجودة لمدة ستة أشهر على الأقل
– عمر الطفل عند ظهور الأعراض : ظهور الأعراض – بعضها – قبل السادسة من العمر
– عدد الأعراض الظاهرة
– درجة الخلل التي سببها الاضطراب في حياة الطفل الأكاديمية والاجتماعية
– الاحتمالات الأخرى المسببة للأعراض – مثل القلق والاكتئاب، اضطراب الشخصية، الهستيريا، الفصام، وغيرها
* الذي يقوم بالتشخيص
حالة اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه حالة سلوكية، وتشخيصها يعتمد على الملاحظة المستمرة لسلوكيات الطفل خلال حياته اليومية، في المنزل والشارع والمدرسة، فعليه فإن التشخيص والعلاج يعتمد على مجموعة من الأفراد الذين يقومون برعاية الطفل ، وهم :
– الطبيب النفسي
– طبيب الأطفال
– والدي الطفل
– من يقوم برعاية الطفل
– المعلم – المرشد الطلابي
* التقييم
أعراض هذا المرض تتداخل مع أعراض أمراض نفسية وسلوكية أخرى كالقلق – التوحد- صعوبات التعلم – اضطراب السلوك، وغيرها، لذى لابد من التعرف قدرات وكفاءات الطفل الرئيسة وهي:
– الكفاءات القدرات السلوكية  Behavioral Competence
– الكفاءات القدرات الأكاديمية والتعليمية  Academic Competence
– الكفاءات القدرات الاجتماعية  Social Competence
– قدرات الذكاء Intelligence Quition
* المقاييس المستخدمة في التقييم
هناك العديد من المقاييس المستخدمة لتقييم حالة الطفل، وتلك تحتاج إلى ملء بعض الاستبيانات والمقاييس لمعرفة سلوكيات الطفل في البيئات المختلفة(المنزل – الشارع – المدرسة )، وتعتمد على الملاحظة الميدانية لما يقوم به الطفل في حياته اليومية، ويقوم بتعبئة هذه الاستبيانات الوالدين ومن يقوم برعاية الطفل، كما يقوم بها المعلم أو المرشد الطلابي في المدرسة، تلك الاستبيانات تعطي صورة عن حالة الطفل يمكن من خلالها الحصول على التشخيص الحقيقي للحالة ، كما يمكن عن طريقها معرفة مدى تقدمه في العلاج، ومن المقاييس المستخدمة:
-مقياس كورنز ( للمعلمين – للوالدين)
-مقياس أديس(  Attention Deficit Disorder Evaluation Scale – ADDES للمعلمين – للوالدين)
-مقياس ايدل بروك – إخباخ  Adel broch & Achebach
–  مقياس قائمة تحديد سلوكيات الطفل Child Behavior Check List – CBCL
* متى ينبغي توقع وجود الاضطراب ؟
هناك العديد من النقاط التي تحدد هذا التوقع هي:
1- فرط الحركة الذي يعيق الطفل حتى عن اللعب مع الآخرين.
2- الفشل الدراسي.
3- الإصابات المتكررة بسبب كثرة السقوط والإصابات.
4- الاندفاعية الزائدة.
5- عدم القدرة على التركيز في المذاكرة – في أجواء الصخب كصالة المنزل مثلاً.
* الأسباب المؤدية لعدم التشخيص المبكر
هناك العديد من الأسباب التي تؤدي لعدم التشخيص المبكر للحالة ومنها:
– تجاهل سلوكيات الطفل واعتبارها تصرفات طبيعية – شقاوة – دلع
– التدليل والحماية الزائدة من قبل الوالدين
– إهمال الطفل في وجود التفكك العائلي
– الاعتقاد بوجود تخلف عقلي لدى الطفل ومن ثم عدم تشخيصه
– وجود إصابة أخرى مرضية مثل ضعف السمع أو النظر
* هل يمكن أجراء التشخيص قبل دخول المدرسة؟
عادة ما تبدأ الأعراض المرضية في الظهور قبل سن الرابعة من العمر، وتزداد مع دخول الطفل للمدرسة، لتكون الأعراض واضحة وجلية بين الثامنة والعاشرة من العمر، ومن الأسباب المؤدية لذلك هي :
– تعود الوالدين على سلوكيات الطفل واعتبارها شيئاً عادياً أو شقاوة
– بيئة المدرسة والانضباطية تجعل الأعراض أكثر وضوحاً
– زيادة التوتر والقلق
– عدم وجود الحماية من الوالدين
– التنافس مع الأطفال الآخرين
* هل هناك تحاليل أو أشعات تساعد على التشخيص؟
حالة اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه حالة سلوكية نفسية، وليس هناك عيوب جسمية ظاهرة، كما أنه ليس هناك عيوب في تكوين الدماغ، والغالب إن السبب هو وجود ضعف في الموصلات العصبية – وتلك لا يمكن الكشف عليها، لذى فإن التحاليل العادية أو الأشعة المقطعية للدماغ أو أشعة الرنين المغناطيسي لن تساعد في إجراء التشخيص، فالتشخيص يعتمد على مراقبة السلوكيات ، ومن ثم تطبيق القواعد العامة للتشخيص.
* أنواع اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه
لقد تعود الكثيرين على أخذ حالة ” اضطراب فرط الحركة وقلة الانتباه ” كحالة مرضية واحدة ومحددة، ولكن الدراسات النفسية والتربوية أظهرت أن هناك حالات متعددة تظهر بأعراض متشابهة مع اختلافات مميزة، وهو ما أتفق عليه في الاجتماع الرابع للجمعية النفسية الأمريكية- الدليل التشخيصي للاضطرابات النفسية “DMS-IV-TR “، والذي قام بتقسيم الحالة إلى ثلاثة أنواع رئيسية ، و لها ضوابط مقننة للتشخيص،  وهي:
1- فرط الحركة – النشاط :
في هذه الحالة تكون أعراض اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه موجودة بنسبة متفاوتة، ولكن يغلب عليها علامات وأعراض فرط الحركة – الاندفاعية
2- نقص الانتباه – ضعف التركيز:
في هذه الحالة تكون أعراض اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه موجودة بنسبة متفاوتة، ولكن يغلب عليها علامات وأعراض نقص الانتباه
3- اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه المزدوج – الكامل :
في هذه الحالة تكون أعراض اضطراب فرط الحركة – الاندفاعية، مع وجود أعراض نقص الانتباه .
* قواعد التشخيص
قامت الجمعية الأمريكية للطب النفسي بوضع مقاييس للتشخيص ، وتم نشره من خلال الدليل التشخيصي للاضطرابات النفسية في صورته الرابعة  DMS-IV، حسب الشروط التالية:
– أن يتم إجراء الاختبارات على الطفل
– أن تكون بداية ظهور الأعراض قبل سن السابعة
– أن تكون جميع الأعراض موجودة لمدة ستة أشهر أو أكثر
– أن تظهر الأعراض على الأقل في بيئتين مختلفتين أو أكثر ( المنزل – المدرسة – الشارع)
– أن تكون تلك الأعراض قد أثرت على مستواه الأكاديمي والاجتماعي تأثيراً واضحاً
– الأعراض لا تكون محسوبة على أمراض أو حالات أخرى مثل القلق والاكتئاب، اضطراب الشخصية، الهستيريا، الفصام، وغيرها.
* اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه – مع سيطرة نقص الانتباه / ضعف التركيز
أن يكون هناك ستة أعراض على الأقل من أعراض نقص الانتباه / ضعف التركيز
– عادة ما يفشل في التركيز والانتباه لتفاصل الموضوع، أو أن يقوم بعمل أخطاء تدل على عدم الاهتمام في واجباته المدرسية، العمل، أو النشاطات الأخرى التي يقوم بها.
– عادة يكون لديه صعوبة في التركيز والانتباه للعمل أو اللعب
– عادة لا ينصت عندما يتحدث معه
– عادة لا يقوم بأتباع التعليمات والأوامر، كما يفشل في أتمام المهام التي تطلب منه.
– عادة ما يجد صعوبة في تنظيم المهمة التي يقوم بها أو النشاط
– عادة يتجنب، ولا يرغب، أو يرفض المشاركة في النشاطات التي تحتاج إلى تركيز وجهد فكري
– عادة ما يفقد الأشياء الضرورية للقيام بالمهام أو النشاطات
– يسهل عادة تشتيت انتباهه بالمؤثرات الخارجية
– عادة ما يكون كثير النسيان في النشاطات اليومية
* اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه – مع سيطرة فرط الحركة – النشاط
أن يكون هناك ستة أعراض على الأقل من أعراض فرط الحركة – النشاط والاندفاعية
فرط الحركة – النشاط
– عادة ما بتململ كثيراً ، يحرك يديه أو قدميه، أو يتحرك على الكرسي
– عادة ما يترك الكرسي في الفصل ، أو أماكن أو حالات مشابهة،وهي غير منطقية ( في المراهقين والشباب (قد تكون محصورة من خلال التعبير عن الملل وعدم الارتياح
– عادة ما يجري ويتسلق الأشياء بكثرة ، وفي حالات يعتبر هذا العمل غير منطقي (في المراهقين والشباب) قد تكون محصورة من خلال التعبير عن الملل وعدم الارتياح
– عادة ما يجد صعوبة في اللعب، أو مشاركة الآخرين في الأنشطة التي يقومون بها بهدوء
–  عادة ما يتكلم بكثرة
– الاندفاعية  :
– عادة ما يجيب على السؤال قبل اكتماله
– عادة ما يجد صعوبة في انتظار دوره
– عادة ما يقاطع الآخرين  or intrudes on others
* اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه – مع تواجد فرط الحركة و قلة الانتباه سوياً
أن يكون هناك ستة أعراض على الأقل من أعراض نقص الانتباه – ضعف التركيز، وستة أعراض على الأقل من أعراض فرط الحركة ( النشاط) والاندفاعية
* المصدر                                                                                                                                                                                                            – موقع أطفال الخليج لذوي الاحتياجات الخاصة

عن malnaiem

شاهد أيضاً

قلة التركيز وفرط الحركة

قلة التركيز وفرط الحركة إعاقتي – سالي داود الدكتورة/ دعد المارديني تعريــفة: من الأمراض التي …

اترك تعليقاً