دور الأسرة في الدعم التعليمي لذوي صعوبات التعلم

1- إقامة علاقة وثيقة مع الابن والتحفيز المستمر رغم البطيء في التعلم .
2-ملاحظة ما هي المهارات التي يفتقدها ومحاولة تنميتها عنده عن طريق إقامة حوار معه إذا كان الجانب اللغوي عنده ضعيف أو عن طريق اللعب بالمكعبات أو الوسائل التعليمية المرئية إذا كان ضعيف في الرياضيات.
3- التدريب على مهارات الكتابة عن طريق تهجى الحروف وكتابتها بشكل منفصل.
4- على الأسرة أن لا تتوقع الكثير من الابن دفعة واحدة يجب أن تكون واقعية وصبورة وتبدأ بما يستطيع الطالب أن يفعله جيدا ويتم تشجيعه عليه ثم تتدرج في الصعوبة بشكل تدريجي .
5- على الأسرة الإكثار من المدح والتشجيع للطالب والتحدث معه بشكل بسيط دون استخدام ألفاظ وعبارات صعبة وعدم التعامل معهم بصوت مرتفع وعالي .
6- إظهار علامات الفرح والسرور عند تقدمه في التعلم وإعطائه جوائز .
8- اجعلوا التعليم ممتعا داخل المنازل عن طريق متابعة الطالب في المنزل في جو يسوده التوافق الأسرى وعدم إثارة مشاكل أسرية إمامة .

9- التواصل المستمر مع المدرسة والتنسيق مع مسئولي صعوبات التعلم .
10-  تدريب الطالب داخل نطاق الأسرة على المهارات الأساسية للتعلم .
11- مراعاة تقديم ما يخص الطالب في الملف الطبي حتى تتم متابعته .
12- ملء بيان الدعم الإضافي التعليمي الخاص بالطالب داخل المدرسة .
13- المتابعة المستمرة لما يتعلمه الطالب داخل المدرسة بشكل يومي .
14-  تقديم دعم إضافي تعليميي للطالب من خلال المدرسة ويتمثل في دروس تقوية له بشكل متخصص وبطرق تعليمية حديثة .
15- احترام ذكاء الطالب والعمل على تنشيطه , ومحاولة التحدث معه بشكل مستمر لتنمية مهارات التواصل الاجتماعي .
16- عدم ترك الطالب لفترات طويلة أمام التلفاز حتى لا يكون متلقي فقط .
17- الاستخدام الفعال للتعزيز الايجابي والتركيز على النقاط الايجابية .
* المصدر

– موقع أطفال الخليج لذوي الاحتياجات الخاصة .

عن malnaiem

شاهد أيضاً

العسر القرائي وكل مايخصه

العسر القرائي وكل مايخصه إعاقتي – سالي داود أولا :- العوامل الجسمية يقصد بالعوامل تلك …

اترك تعليقاً