نوبة الصرع التشخيص والعلاج

* تعريف الصرع :
– الصرع هو الحالة المرضية الظاهرة نتيجة وجود شحنات كهربية غير طبيعية في الجهاز العصبي، وتظهر لنا بأشكال وأعراض متنوعة ، فمنها ما يظهر على شكل نشاط حركي Motor activity متكرر أو ثابت Repetitive Tonic ، في منطقة معينه أو في جميع أجزاء الجسم ، كما قد تظهر على شكل تغيرات في الأحاسيس أو زيادة عمل الجهاز العصبي اللاإرادي ، وفي البعض منها يفقد المريض الوعي وفي الأخرى بدون فقد الوعي ، وهذه الشحنات الكهربية تحدث بدون مؤثرات خارجية تؤدي لحدوثها ولكن لمشاكل في الدماغ نفسه.
– تعريف أخر: هو اعتلال الدماغ أو المخ حيث يحث خلل في وظيفة خلايا الدماغ والخيوط العصبية بان يصدر عنها موجات كهروكيمائية مفاجئة تسبب خلل في وظيفتها قد تكون على شكل خلل سلوكي،اضطراب نفسي ، اضطراب حسي، فقدان الوعي أو تشنجات عضلية ، قد تكون محدودة على أجزاء معينة من الدماغ أو شاملة . وتعتمد العلامات المرضية ونوع الصرع على الأجزاء المصابة وما ينتج من خلل في وظائفها. وهذا الاضطراب مؤقت لفترة زمنية محدودة غالبا ثواني أو دقائق.
*تعريف التشنج :
هو أحد الأعراض الظاهرة للصرع ، تظهر على شكل نوبات من تشنج العضلات أي انقباضها وارتخائها ، أو تظهر على شكل رجفات متكررة للأطراف
الانتشار: تختلف نتائج الإحصائيات التي أجريت في مناطق العالم المختلفة بعضها يشير إلى      3-4 لكل 1000 نسمة.
* أسباب الصرع :
في أغلب الحالات لا يمكننا معرفة السبب الحقيقي للصرع، ولكن يكمن السبب الرئيسي في وجود إصابة أو تلف في الدماغ أو في الكيماويات العاملة في التوصيل بين الخلايا العصبية بعضها البعض، وإن لم يكن هذا التلف واضحاً ومعروفا بالتحليل أو الأشعة أو الفحص الإكلينيكي.
– بعض الأسباب الرئيسية للمرض:
1) إصابات الرأس مثل حدوث ارتجاج بالمخ (فقدان وقتي للوعي) وهو يعتبر إصابة بسيطة للرأس وتسبب زيادة في نسبة حدوث مرض الصرع بينما تكون الإصابات الشديدة للرأس مع حدوث فقدان للوعي لمده طويلة ،وكذلك حدوث نزيف للمخ من الأسباب الرئيسية لاحتمال حدوث نوبات صرع .
2) التهابات المخ: مثل الالتهاب السحائي والتهاب المخ أو حدوث خراج بالمخ.
3) حدوث سكتة مخية بجزء من المخ مما يسبب حدوث نقص في تدفق الدم لجزء من المخ أو حدوث نزيف بالمخ.
4) الإدمان:قد تحدث نوبة صرع في مرضى الإدمان إذا تعاطوا جرعات عالية من الكحوليات أو عند الأيام الأولى للتعاطي.
5) أورام المخ :قد تكون نوبة الصرع الأولى هي أول علامة من علامات حدوث ورم بالمخ لذلك فان عمل الأشعة المقطعية والفحوصات الأخرى هي جزء هام للمريض الذي يعانى من أول نوبة من الصرع في الكبر .
6) العوامل الوراثية: هناك بعض العائلات التي تتوارث مرض الصرع .
7) الجنس: نسبة حدوث مرض الصرع تكون أعلى في الذكور عنها في الإناث.
8) السن: نسبة حدوث مرض الصرع تكون في أعلى معدلاتها في سن الطفولة أو في سن الكبر
9) التشنج الحمى أثناء الطفولة: الأطفال الذين يعانون من نوبات تشنج حمى أثناء الطفولة تكون نسبة حدوث مرض الصرع عندهم أكبر من الأطفال الآخرين .
– وبالإضافة لتلك العوامل فان هناك بعض الظروف التي تخفض قدرة المخ على مقاومة حدوث التشنج .                                                                                                                                                                                                      وبذلك قد تسبب حدوث نوبات صرعيه عند الأطفال الذين يعانون من الصرع مثل :
1ـ عدم النوم أو النوم المتقطع.
2ـ الإسراف في تناول الكحوليات أو المخدرات.
3ـ التوترات النفسية أو الجسمانية.
4ـ التعرض للضوء الساطع والمتقطع.
5ـ الحمى .
6ـ الهرمونات: بعض السيدات التي تعانى من مرض الصرع قد يزداد معدل حدوث النوبات أثناء الدورة الشهرية.
7- نقص بعض العناصر مثل نقص سكر الدم الجلوكوز، نقص الكالسيوم ، الماغنيسوم ،نقص فيتامين د ،نقص الأكسجين وخاصة أثناء الولادة .
* أنواع الصرع :
1 – جزئية أو موضعية تحدث في جزء معين من الجسم focal
2 – عامة أو شاملة generalized
قد تكون حسية أو اضطراب في بعض الحواس ، سلوكية أي اضطراب السلوك للحظات
أو حركية أي تشنج عضلي ، أو فقدان الوعي
* التقسيم الحديث لأنواع الصرع :
للصرع أنواع متعددة ، وكان المستخدم إلى وقت قريب مصطلحات وأسماء لتلك النوبات، كانت تؤدي إلى الغموض والصعوبة في الفهم لدى الكثيرين سواء لعائلات المصابين بالصرع أو العاملين في المجال الطبي، وهنا قامت المنظمة الدولية لمكافحة الصرع بتطوير نظام التصنيف والمعتمد حالياً في جميع الأوساط الطبية وهو المسمى ILAE Classification حيث تقسم النوبات الصرعية إلى نوعين رئيسيين ، ثم يقسم كلاً منهما إلى فئات فرعية، وهي :
أ) النوبات التشنجية العامة Generalized Seizures
عندما يكون مصدر الشحنات الكهربية غير الطبيعية من منطقة كبيرة في الدماغ.
تتميز هذه الأنواع كصفة عامة على ما يلي:
1-  مصدر الشحنات الكهربية من منطقة كبيرة في الدماغ
2-  تأثيراتها على نصفي الجسم بشكل متماثل ومتساوي وبنفس الدرجة
3-  فقد الوعي وإن قلت مدته لثوان قليلة
4-  قد لا يفقد المريض اتزانه لذلك لا يسقط
– من أهم الأنواع :
1- نوبات الصرع الكبيرة Grand mal epileps (نوبات الصرع التوترية الأرتجاجية الشاملة Generalized Tonic Clonic Seizures )
2- نوبات التغيب Seizures Absence (نوبات الصرع الخفيف Petit mal epilepsy)
3- نوبات الصرع التوترية Tonic Seizures
4- نوبات الصرع الإرتجاجية Clonic Seizure
5- نوبات الصرع الإرتخائية Atonic Seizures( نوبات السقوط Drop attack )
6- التقلصات الطفولية Infantile Spasm(صرع الارتجاج العضلي الصبياني Juvenile Myoclonic Epilepsy )
ب) النوبات التشنجية الجزئية Partial Seizures
إذا كان المصدر الشحنات الكهربية غير طبيعية من منطقة محددة صغيرة في الدماغ.
تتميز هذه الأنواع كصفة عامة على ما يلي:
1- مصدر الشحنات الكهربية من منطقة محددة وصغيرة في الدماغ
2- تأثيراتها محددة على منطقة معينة وعليه يكون شكل الأعراض الظاهرة
3- قد لا يكون هناك فقد للوعي وقت حدوث النوبة
– من أهم الأنواع :
1- التشنج الجزئي البسيطSimple Partial Seizures ( النوبات البؤرية focal seizures) وقد تظهر بأشكال متعددة سواء منفردة أو مجتمعة:
علامات حركية Motor sign ،علامات حسّية Sensory sign ،تغيير في نشاط الجهاز العصبي غير الإرادي Autonomic sign
2- التشنج الجزئي المركب Complex Partial Seizure
3- التشنجات النفسية الحركية(Psychomotor Seizures)
4- صرع الفص الصدغي Temporal Lobe Seizures)
* المدة التي يستغرقها الصرع :
نوبات الصرع في معظمها قصيرة المدة، قد تستمر من بضعة ثواني( نوبات التغيب ) إلى عدة دقائق ، ومن النادر أن تستمر لعدة ساعات، قد تتبعها فترة من النوم، تلك الدقائق يحسبها الوالدين دهراً من خوفهم على طفلهم.
أما “النوبات الصرعية المستمرة Status epilepticus” فهي نوبات صرع وتشنج متكررة ربما تستمر لعدة ساعات (وليس نوبة واحدة طويلة) وهي حالة خطيرة تستدعي الذهاب إلى الإسعاف.                                                                                                                             * علاج مرض الصرع :
يتم علاج الصرع بعدة طرق أهمها العلاج بالعقاقير المضادة للتشنج،ونادراً ما يلجأ للجراحة كعلاج للنوبات الصرعية المتكررة .
والعلاج بالعقاقير هو الخيار الأول والأساسي . وهناك العديد من العقاقير المضادة للصرع . وهذه العقاقير تستطيع التحكم في أشكال الصرع المختلفة . والمرضى الذين يعانون من أكثر من نوع من أنواع الصرع قد يحتاجون لاستخدام أكثر من نوع من أنواع العقاقير ذلك بالرغم من محاولة
الأطباء الاعتماد على نوع واحد من العقاقير للتحكم في المرض . ولكي تعمل هذه العقاقير المضادة للصرع يجب أن نصل بجرعة العلاج لمستوى معين في الدم حتى تقوم هذه العقاقير بعملها في التحكم في المرض كما يجب أن نحافظ على هذا المستوى في الدم باستمرار
ولذلك يجب الحرص على تناول الدواء بانتظام والالتزام الكامل بتعليمات الطبيب المعالج لأن الهدف من العلاج هو الوصول إلى التحكم في المرض بإذن الله مع عدم حدوث أي أعراض سلبية من تناول تلك العقاقير مثل النوم الزائد والأعراض السلبية الأخرى غير المطلوبة .

*الإرشادات ما يجب عمله للمريض بالصرع أثناء النوبة :
قد تكون لحظات فقدان الوعي أثناء النوبة قصيرة جداً وبالتالي فهناك القليل الذي يمكن عمله للمريض أثناءها ، ومع ذلك فإن مشاهدة نوبة الصرع تجربة قاسية لكل شخص يتواجد حول المريض لا المريض نفسه الذي يكون فاقداً للوعي خلال النوبة المرضية ولا يدرك ما حوله .
– وفيما يلي بعض الإرشادات البسيطة حول ما يجب عمله :
1ـ لا تحاول أن تتحكم في حركات المريض
2ـ امنع المريض من إيذاء نفسه
3– مد جسمه على الأرض أو في الفراش
4ـ وأبعد أي أدوات حادة أو قطع أثاث عن متناول يده .
5ـ ضع المريض على جانبه وأجعل الرأس مائلاً قليلاً إلى الخلف للسماح للعاب بالخروج ولتمكينه من التنفس .
6ـ فك الملابس الضيقة
7ـ ضع بحذر طرف ملعقة ملفوفة في منديل بين أسنانه حتى لا يعض لسانه .
8ـ لا تحاول إعطاءه أي دواء أثناء النوبة ولا تحاول إيقاظه منها .
9ـ تذكر أن المريض يكون بعد النوبة مرهقاً وخائفاً حاول أن تهدى من روعه قدر استطاعتك .
10ـ تذكر أن تسجيلك لحالة المريض أثناء النوبة ومدة النوبة نفسها مفيد للطبيب المعالج
* المصدر
– دليل المعلمين والآباء لشلل الدماغي والإعاقة الحركية ، جمال ، عمان ،دار الفكر.
-التدخل المبكر ،جمال الخطيب ، منى الحديدي ، عمان ،دار الفكر للطباعة والنشر
– تعليم الطلبة ذوي الحاجات الخاصة، جمال الخطيب ، جميل الصمادي، فاروق الروسان ، منى الحديدي ، وآخرون (2007)، عمان.
– رعاية الأطفال المعاقين حركيا ، ماجدة السيد عبيد، (2001)                                                                                                       – سيكولوجية الأطفال غير العاديين “الإعاقة الحركية”، حابس العوامله ، (2003)، عمان .
– المعاقون جسميا وصحيا في المدارس العامة ، كمال سالم ، الإمارات العربية المتحدة.
– ww.gulfkids.com
– ww.feedo.net
www.ibtesama.com-

 

عن malnaiem

شاهد أيضاً

التربية الخاصة – مفهومها ، أهدافها ، مبادئها

التربية الخاصة – مفهومها ، أهدافها ، مبادئها إعاقتي – سالي داود التربية للجميع ، …

اترك تعليقاً