نسبة شيوع الإعاقة

– يقول مؤلف كتاب المدخل [1] أن نسبة شيوع “ذوي الاحتياجات الخاصة نادرة ، فلا يوجد على وجه التحديد إحصاءات دقيقة لهذه الفئة سواء على المستوى العالمي أو على مستوى الدول المختلفة . إلا أن أكثر التقديرات تفاؤلاً تلك التي صدرت عن وكالات الأمم المتحدة كاليونسيف و منظمة الصحة العالمية و التي تشير إلى أن 10% من أفراد المجتمع يعتبرون من ذوي الحاجات الخاصة . و قد أشارت منظمة اليونسكو وفق آراء الخبراء و نتائج بعض الاستقصاءات إلا أن ما نسبته 10 – 15 % من الأطفال هم من ذوي الاحتياجات الخاصة . و أشار تقرير (وارنوك ) الصادر في بريطانيا إلى أن واحداً من كل خمسة أو ستة تلاميذ يحتاج إلى خدمات التربية الخاصة خلال فترة التحاقه بالمدرسة . وهنالك تقديرات أخرى لبعض الدول تصل فيها نسبة هذه الفئة إلى 20-25 % من طلبة المدارس العادية الذين يمكن أن يواجهوا صعوبات متنوعة .
و تختلف نسبة شيوع الإعاقة في الدول العربية ، ففي سوريا على سبيل المثال يقدر عدد المعوقين تحت سن 25سنة حسب إحصاء 81 بحوالي (46218) معاقاً ، و أن عدد من يتلقون خدمات تعليمية يقدر بحوالي(1929) معاقاً موزعين على (28) مركزاً حكومياً و تطوعياً . (عزوني ، 19292ص572) . أما في العراق فبقدر عدد من يتلقون خدمات تعليمية حوالي (4751) معاقاً ، (الحسيني ، 1992 ) . و في البحرين يقدر العدد بحوالي (392) طالباً . كما أن مجمل عدد الذين يتلقون خدمات في دولة الأمارات العربية المتحدة من مواطنين و مقيمين يقدر بحوالي (1000) تلميذ .           أما في الأردن ووفق الإحصاءات الحديثة – فإن (5290) معاقاً يتلقون خدمات تعليمية موزعين على النحو التالي (4060) تخدمهم مراكز القطاع التطوعي و (975) تخدمهم المراكز الحكومية و (255) يتلقون خدماتهم في مراكز القطاع الخاص . هذا و يبلغ عدد مراكز التربية الخاصة بالأردن حوالي (70) مركزاً (وزارة التنمية الاجتماعية ،1993)
وقد أشارت إحصائية لليونسكو عن واقع برامج التربية الخاصة في عدد من الدول إلى أن نسبة الطلاب المعوقين إلى أقرانهم العاديين في بعض أقطار الوطن العربي متدنياً جداً مقارنة بمثيلاتها في دولة أخرى و يظهر الجدول (1-1) تلك النسب (1988Unesco,) .
جدول رقم (1-1)
نسبة الطلاب المعوقين إلى أقرانهم غير المعوقين
في بعض الدول العربية
الدولة

النسبة

الكويت

05,%

الأردن

03,%

العراق

03,%

تونس

02,%

مصر

01,%

سوريا

01,%

الجزائر

009,%

وإذا ما قارنا هذه النسب بمثيلاتها في الدول الغربية كما يظهر في الجدول   (1-2) نجد أنها في ألمانيا الغربية و هولندا و الدانمرك و النرويج و بريطانيا تمثل (6-25) ضعفاً عن متوسط النسبة في الوطن العربي(1988Unesco,) .

جدول رقم (1-2)

نسبة الطلاب المعوقين إلى أقرانهم غير المعوقين

في بعض الدول الأجنبية

الدولة

النسبة

الدانمرك

13%

الولايات المتحدة

5, 12%

بريطانيا

5%

النرويج

4%

هولندا

5,3%

ألمانيا الغربية

1,3%

نيوزلندا

3%

تشيكوسلوفاكيا

3%

ألمانيا الشرقية

9,2%

كوبا

2,2%

“.انتهى [2] .

– ويقول الدكتور جمال الخطيب عن نسبة حدوث الإعاقة بأنه “لا تتوفر إحصائيات دقيقة عن نسبة حدوث الإعاقات المختلفة في المجتمعات الإنسانية”[3] وقد أوضحها في الجدول بالأسفل.

النسب التقريبية لحدوث فئات الإعاقة المختلفة في المجتمعات الإنسانية

فئة الإعاقة

النسبة التقريبية

التخلف العقلي

2.3%

صعوبات التعلم

3%

الإعاقة السمعية

0.60%

الإعاقة البصرية

0.1%

الإعاقة الجسمية

0.5%

الإعاقة الانفعالية

2%

الاضطرابات الكلامية واللغوية

3.5%

المجموع

12%

* المصدر

– مقتبس من بحث في تعاريف الإعاقة للباحثة فاطمة محمد

[1] كتاب المدخل إلى التربية الخاصة للمؤلفين د.يوسف القريوتي ، د.عبدالعزيز السرطاوي ، د.جميل الصمادي

[2] صفحة 24 – 27 من كتاب المدخل إلى التربية الخاصة للمؤلفين د.يوسف القريوتي ، د.عبدالعزيز السرطاوي ، د.جميل الصمادي

[3] من كتاب أولياء أمور الأطفال المعوقين د.جمال الخطيب ص44 .

عن malnaiem

شاهد أيضاً

التربية الخاصة – مفهومها ، أهدافها ، مبادئها

التربية الخاصة – مفهومها ، أهدافها ، مبادئها إعاقتي – سالي داود التربية للجميع ، …

اترك تعليقاً