رسالة أصم أبكم أعمى

رسالة أصم أبكم أعمى

إعاقتي – سالي داود

قصيدة “لغة الأصابع .. رسالة أصم أبكم أعمى ..شعرا “.

هذه القصيدة وبصراحة أعجبت بها وأكتبها لكم

وهي شعر الأستاذ / هلال العنزي

لغة الأصابع في الحقيقة أروع
نغم لذائقة السحابة مشبع
وتأملي سفر بعين ألهمت
لتناسق الألوان حسا يسمع
أنا قادر أن أستلذ بعالمي
أنا شعلة في الخير جدا مبدع
أنا بسمة ملأ الحياة نقاؤها
أملا ومهجة فرحة وتنوع
ألهمت أن أبني الطموح وأعتلي
وأثير عزما في السريرة مودع
عبث من الإصرار وبذل حماسة
شغف ونور في الحشا تترعرع
هل تسمعون الحب صوت مكامني
هل تقرؤون الود دمعا يلمع
أنا صمت إبهار وحكمة ملهم
آثرت فعلي لا كلامي فاقنعوا
إن الحروف حزينة من فقدها
صوتا غدا بين المنابر أشجع
هو ها هنا في القلب أطهر نابض
زف المنى وتجاذبته الأضلع
هاتوا لي القلم الرصاص ودفترا
لأريكم بالحرف ماذا أصنع
الحمد الله الذي جعل التقى
لي غاية فيها أجود وأطمع
وأنار لي دربا لكل فضيلة
أزكى لنفسي يا رفاق وأرفع
ليس العمى أن العيون كفيفة
إن العمى وصف أشد وأبشع
إن العمى سكنى الفؤاد بظلمة
فقد الشعور وبالفؤاد تمنع
ألا ترى فضل العقيدة والهدى
وترى الهوى سبلا بها تتمتع
ذاك العمى أما أنا فبصيرة
ملأت جوانب عالم يتصدع
أنا لست عبئا في الحياة ولا أسى
حتى أهمش أو أرى لا أنفع
أنا عابد الله أكتب لوعتي
صبرا فإني بالتحمل مولع
حتى أنال ثواب بذلي والضنى
إيمان قلب في السعادة يرتع
يا من تروني ناقصا أو عاجزا
زيدوا ثوابا في الصحائف يطبع
أتاكم الله الجوارح كلها
قد صيرت آلات وزر تجمع
لهو الحديث وغيبة ونميمة
والأذن للنظم المقزز تسمع
والعين تنظر للحرام بشهوة
سهم يصدر والخطايا مرجع
يا كم بكت عيني لسانا أخرسا
يا كم شكا أذني فؤاد يصرع
حرم اللسان من التعبد شاكرا
ربا كريما بالفضائل موسع
كم تقت أن أدعوا الإله بمنبر
كم شاقني قرآن ربي يرفع
والأذن تاقت لاستماع تلاوة
أو خطبة يا حبذا لو مقطع
أنا نظرتي عن ألف صوت مطرب
وأصابعي حلم بفيض ينبع
الله ربي عالم بسريرتي
فلعل حبي للمهيمن يشفع
لغة الأصابع صعبة ويسيرة
إنجاز فكر حالم يتطلع
حزت الأماني والسعادة والمنى
جاوزت أحلامي وفازت أدمع
فاجأت كل محطم وبهرت من
عجز الأصم تخيلوا وتوقعوا
قد قالها من نسل دهمش شاعر
منه القوافي أن ترجل تفزع
لكنه جاء احتفال تواصل
ووداده لبني العقيدة يخضع
حبا لكم ووفاء حر حازم
بذل المشاعر للأحبة تدفع
صلوا على خير الأنام محمد
بالحق يأمر في العباد ويمنع
والحمد لله العزيز بحمده
ما تاب عاص أو تندم مقنع

http://www.ibtesamah.com/showthread-t_366174.html

عن سالي داود

شاهد أيضاً

الارادة الحديدية بالصور شيء لا يصدق

الارادة الحديدية بالصور شيء لا يصدق إعاقتي – سالي داود اذا أردت ان تعرف المعنى …

اترك تعليقاً